الأربعاء، 13 أبريل، 2011

تونس الثورة من دكتاتورية إلى أخرى

كم كان رنّانا ذلك الشعار الذي رفعته الحناجر في الأيام الأخيرة لعهد الرئيس المخلوع (الشعب يريد إسقاط النظام) ولم يستطع الهارب أن يصمد في وجه صدى لحنه في شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة وحول وزارة الداخلية رمز حصن نظامه المنيع وقلعة الجور والظلم والقمع والاستبداد وذابت من حوله إمبراطورية الزيف والسذاجة التي طالما تمعّش من ريعها انتهازيو الحزب وعصابات الأصهار